سيطر التعادل الذي وقع نادي الزمالك في فخه، على نتائج المباريات اليوم
الجمعة في الدوري المصري لكرة القدم، وذلك بعد أن قرر الفريق الأبيض الانسحاب من المسابقة بعد اتهامه للتحكيم بظلمه خلال مباراة طنطا، ما أدى إلى فقدانه للنقطة السادسة بعد مرور 5 جولات فقط على المسابقة.
الزمالك دخل لقاء طنطا في تلك الجولة على ستاد غزل المحلة وهو يضع الانتصار نصب عينيه، وخاصة بعد تحقيق غريمه الأهلي الفوز في أبرز نتائج المباريات اليوم السابق لمباراته، إلى جانب الفارق الكبير في الإمكانيات والتاريخ بين المتنافسين، إلى جانب رغبته في البقاء على مقربة من القمة على أمل الانقضاض عليها في الوقت المناسب.
وتوقع عشاق الزمالك أن يحسم الفريق المباراة، لا سيما بعد فترة التوقف التي سبقت تلك الجولة ما ساهم في زيادة الانسجام بين اللاعبين والجهاز الفني، إلى جانب التفوق التاريخي الكاسح للزمالك ويكفي أن فريق طنطا لم يسجل هدفا في الشباك البيضاء منذ 53 عاما.
الزمالك بالفعل لعب مباراة جيدة في الشوط الأول تحديدا وحرمته العارضة والقائم من هدفين محققين، ولكن التحكيم حول دفة المباراة بعد احتساب ضربة جزاء خيالية لأصحاب الأرض، ولكن تصدي أحمد الشناوي حارس الأبيض لها أحيا الآمال البيضاء في تحقيق الانتصار.
وفي الشوط الثاني وجد الزمالك الهدف الذي كان يبحث عنه عبر لاعبه الجديد صلاح عاشور، إلا أن الحكم تدخل مرة أخرى واحتسب لطنطا ضربة جزاء جديدة أكثر خيالية من سابقتها جاء منها هدف التعادل، والأكثر أنها أخرجت لاعبي الفريق الأبيض من تركيزهم ليفشلوا في التقدم مجددا ويعودون من محافظة الغربية بتعادل مخيب.
إدارة الزمالك صبت جام غضبها عقب المباراة على اتحاد الكرة، معتبرا إياه متعمد إبعاد الزمالك عن المنافسة وتوجيهها في طريق منافسه الدائم الأهلي، ليعلن بعدها عدم الاستمرار في المنافسة إلا برحيل اتحاد الكرة الحالي!
الأمور في القاهرة لا تزال غامضة وسط أقاويل متضاربة، أبرزها بأن ما تفعله إدارة الزمالك أمرا بات معتادا في كل موسم، وسرعان ما سيتم التراجع عن القرار مثلما يحدث في كل مرة، بينما تقول وجهة النظر الأخرى، إن ما يحدث حاليا هو تمهيد من اتحاد الكرة لإلغاء المسابقة لإدراكه عدم القدرة على إكمالها في الوقت المناسب بعد التأهل لكأس العالم مثلما حدث في آخر تأهل للفراعنة إلى المونديال عام 1990، إلا أنه يخشى من اتخاذ القرار بشكل مباشر كي لا يثير الرأي العام، ولكنه يخطط لتصدير سلسلة من المشاكل والأزمات التي قد تنتهي بالإعلان عن إيقاف المسابقة وعدم إكمالها كي لا تتسبب في انشقاق جماهيري، ما يمنح فرصة للعناصر الدولية للاستعداد الطويل قبل السفر إلى روسيا!
لمتابعة آخر أخبار ترتيب الدورى السعودى … اضغط هنا
http://arabic.sport360.com/category/football/%D9%83%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9

كاتب المقال :
Eslam Saeed‎
الزيارات:
2483
مشاركه المقال :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*