الفرق بين الأمراض النفسية والأمراض العقلية
يحدث الكثير من الخلط في أمور الصحة النفسية فلا يفرق أحد بين المرض النفسي والمرض العقلي فيتسبب عدم التفريق في إهمال العلاج وفي نظرة المجتمع للمريض النفسي على انه معتوه أو مجنون مع أن الإحصاءات تشير إلى أنه لا يكاد يخلو إنسان من نوع من الأمراض النفسية فمن منا لا يعيش القلق أو الاكتئاب أو الانفعالات أو غير ذلك مما سنسرده لكم بالتفصيل في هذا الموقع إن شاء الله
الفرق بين المرض النفسي والمرض العقلي يكمن في الآتي :
1- مريض المرض النفسي مدرك أنه مريض بينما مريض المرض العقلي غير مدرك أنه مريض ويرفض هذه الفكرة من الأساس
2- إدراك مريض المرض النفسي أنه مريض يدفعه لطلب العلاج وهذا يفيده في سرعة تعافيه بينما عدم إدراك مريض المرض العقلي لأنه مريض يمنعه من طلب العلاج ويتسبب هذا في تأخر حالته وتدهورها
3- مريض المرض النفسي –في معظم الأحوال- وليس مطلقا لا يعتبر خطرا على المجتمع أو على من حوله بينما مريض المرض العقلي – في معظم الأحوال – من الخطر أن يترك بدون ملاحظة وانتباه
4- وكما قلنا في النقطة السابقة فإن مريض المرض النفسي لا يعتبر خطرا على نفسه أو على المجتمع ولكن ليس هذا على وجه الإطلاق فهناك بعض حالات المرض النفسي المتدهورة والمستعصية على العلاج قد يكون من الخطر الشديد أن تترك بدون ملاحظة ومراقبة لصيقة وقد تكون خطرا على أصحابها فقد رصدت حالات كثيرة من الانتحار عند بعض مرضى الاكتئاب في مراحله المتدهورة
5- على وجه العموم وليس على وجه الإطلاق يعتبر المرض النفسي أخف وأقل ضررا ويمكن إنجاز العلاج والتعافي بسهولة ،بينما مريض المرض العقلي يعاني كثيرا ويتأخر علاجه( هذا أيضا على وجه العموم لا على وجه الإطلاق )
6- ولكن في المقابل أيضا هناك بعض الأمراض النفسية تستغرق وقتا طويلا في علاجها وقد لا ينجز علاجها بالوجه الكامل خذ على سبيل المثال مرض الوسواس القهري التسلطي
7- تتسم كثير من الأمراض العقلية بدخول ظواهر غير معتادة على المريض مثل الوساوس والضلالات والهلاوس السمعية والبصرية والشكوك فقد يرى المريض العقلي في بعض الأمراض أمامه حيوانات مفترسة أو حيات وثعابين أو وحوش مخيفة تهاجمه أو يسمع أصواتا تهمس أو ربما تصرخ من حوله تهدده بالقتل أو الذبح مما قد يدفعه إلى الهروب منها ولربما يدفعه الهرب منها إلى أن يلقي بنفسه من شرفة المبنى فيخر صريعا
8- وكما قلنا ينتاب مريض المرض العقلي الكثير من الشكوك حول الآخرين فيشك في أقرب الناس إليه أنهم يدبرون لإلحاق الضرر والأذى به وربما رأى المريض العقلي أخاه أو صديقه أو زوجته أو أباه أو أمه يتحدثون في الهاتف ولا يستطيع إدراك تفاصيل الحديث بوضوح فيشك على الفور أنهم يهمسون لتدبير محاولة لقتله مما يستدعيه لاتخاذ موقف عدائي قد يكون في غاية الخطورة وقد يصل إلى قتل الطرف الآخر أو السعي لقتله اعتقادا منه أنه يدافع عن نفسه
9- يعيش المريض العقلي كمَّا هائلا من الضلالات ومنها ضلالات العظمة فيعتقد بعضهم أنهم صاروا أنبياء يوحى إليهم وقد يعتقد بعضهم أنه نابليون بونابرت وقد يعتقد بعضهم أنه المهدي المنتظر أو أنه عيسى بن مريم نزل من السماء ليخلص البشرية أو أنه هتلر أو ماشابه ذلك
10- يعتقد مريض المرض العقلي أنه يعيش في هذه الحياة مسلوب الحق وقد غمطه الناس حقه ويفترض به أن يكون في منصب القيادة في عمله لولا الظلم الواقع عليه وسنتعرض لكل ذلك بمزيد من التفصيل والتوضيح في مقالات أخرى في الموقع قريبا بإذن الله فإلى لقاء

كاتب المقال :
د. محمد الحبر
الزيارات:
49555
مشاركه المقال :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*


التعليقات

لمياء الخالدي
منذ 9 سنوات
#1

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك … لك مني أجمل تحية .

استفدت كثير….اتوقع المرض العقلي هو الذهاني صحيح..

وليد بن شويخ
منذ 9 سنوات
#2

جزاك الله خيرا شكرا على التوضيح

هادي الدخيل
منذ 9 سنوات
#3

مشكوووور على التوضيح الرائع

فرح بنت محمد
منذ 9 سنوات
#4

[font=”book antiqua”]مشكور اخي محمد معلومات قيمة جدا ومفيده
نسأل الله أن يمن على الجميع الصحه والعافيه
بوركت[font]

منى السالمي
منذ 9 سنوات
#5

جزاك الله خير د. محمد

شيووخ
منذ 9 سنوات
#6

لا ننسى انه فيه خلط بعد بين المرض العقلي والتخلف العقلي

ميرو ايهاب
منذ 9 سنوات
#7

مشكور وجزاك الله خيرا موضوع مفيد ورائع

محاولات
منذ 9 سنوات
#8

شكرا جزيلا لك

د. محمد الحبر
منذ 8 سنوات
#9

شكرا لكم على مروركم

تحياتى

طهراوي ياسين
منذ 8 سنوات
#10

[align=center]السلام عليكم
جزاك الله خيرا شكرا[align]

فهومه
منذ 8 سنوات
#11

[font=”arial black”]معلوماات حلوؤه ومفيدة
مشكوررة ع الموضووع [font]

الروح الزرقـــــاء
منذ 9 سنوات
#12

يعطيك العافية على المعلومات المفيدة والرائعة…. وحقا استفدت منها وشكرا:):):)

مريم أبوزيد
منذ 9 سنوات
#13

معلومات مفيده جدا

د. محمد الحبر
منذ 9 سنوات
#14

حياكم الله ….

شكرا علمرور الكريم

و بارك الله فيكم

طموحي عالي
منذ 9 سنوات
#15

[font=”comic sans ms”] د- محمد الحبر…أشكرك على ماقدمت :smartass:
أضفت الكثير لدينا ..

وأستمتعنا بالقراءة ..

وحسب ماقرأت وتعلمت ان المرض النفسي هو العصابي والمرض العقلي هو الذهاني

دمت بخير[font]
:r7:

همسات
منذ 9 سنوات
#16

مشكووووور لقد تعلمت الكثير وستفدت

يسلمووووو
موفق

د. محمد الحبر
منذ 9 سنوات
#17

مشكوريييييييييين على مروركم
وبارك الله فيكم

اماني الكالي
منذ 9 سنوات
#18

يعطيك الف عافيه على المعلومات المفيدة

د. محمد الحبر
منذ 9 سنوات
#19

شكرا امانى الكالى على مرورك الكريم

حياك الله و دمتى بخير

أم عبدالعزيز
منذ 9 سنوات
#20

مشكور يعطيك ربي العافية

حسين الهوارى
منذ 9 سنوات
#21

[font=”times new roman”][align=center]معلومات جميلة ومفيدة .. سلمت د محمد

على هذا الطرح الجميل

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك … لك مني أجمل تحية . [align][font]

أمل وألم
منذ 9 سنوات
#22


شكراً لك أخ د.محمد

على هذه المقالة الهامة

وجزاك الله خيراً ودمت في خير …

العزازى
منذ 9 سنوات
#23

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك … لك مني أجمل تحية .

فيصل قريشي
منذ 9 سنوات
#24

الله يبارك فيك د. محمد .

تمنيتك
منذ 8 سنوات
#25

[FONT=Comic Sans MS]

توووني ادري ان فيه فرق بين المرض النفسي والعقلي :ablow:

ماتوقعت ان فيه فرق ككببير بينهم [FONT] [FONT=Comic Sans MS]:D:s38:

لك جزيل الشكر [FONT] [FONT=Comic Sans MS]:s7:
[FONT]

د. محمد الحبر
منذ 8 سنوات
#26

شـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكرا على مروركم

ودمتم بخير

منصور سليمان
منذ 8 سنوات
#27

د. محمد الحبر
بارك الله فيك..شرح جميل وواضح جدا
تحياتي إلك،،،

صفاء بوزيد
منذ 8 سنوات
#28

موضوع مفيد جزاك الله خير.

مرسى الابتسامه
منذ 8 سنوات
#29

رائع يادكتور محمد الله ينفع بعلمك

فريد المغربي
منذ 8 سنوات
#30

شكرا جزيلا

نـورة
منذ 8 سنوات
#31

كلام جميل ومفيد ومعلومات رائعه

اشكرك

الوئام
منذ 8 سنوات
#32

شكر دمحمد على المعلومات استفدت كثيرا من الموضوع
شكرا

محمد الدريعي
منذ 8 سنوات
#33

يونغ و علم النفس
كارل جوستاف يونغ عام 1875 ببلدة كيسوييل علي ضفة نهر سويسرا , انتقل أبوه بعد ولادته إلي بلدة شلوسلفن ثم أقام بمدينة بال هذه الأخيرة التي أمضي فيها كارل يونغ طفولته و تلقي بها دروسه الأولى و تحصل فيها علي شهادة طبيب, لينتقل فيما بعد إلى زيوريخ أين بدأ العمل في مستشفي كاتون للأمراض العقلية , هناك تعرف بالطبيب و العالم النفسي بليوير وأصبح تلميذا عنده, بعدها قدم مذكرته التي كانت بعنوان:” علم النفس المرضي للظواهر الخفية” ثم قام بالتحضير لنشر طبعته الأولى حول” دراسات حول التداعيات” سنة 1903 ومن ثم كتابه المعنون ب:”الجنون المبكر” سنة 1907.
و في نفس هذه السنة تعرف علي أب التحليل النفسي سغموند فرويد ليتكون تحت إشرافه لمدة خمس سنوات ثم ينفصل عنه ليحضر لإنشاء مدرسة و تيار نفسي تحليلي جديد بمبادئ و أفكار جديدة و ظهر ذلك جليا بإنشائه لمعهد يونغ بزيوريخ، توفي سنة 1961.
أفكار جديدة في علم النفس :
يعتبر يونغ مكتشف ما يسمى ب: “اللاشعور الجماعي” الناشئ عن التخيل، وهو موجود عند كل المجتمعات و الشعوب بمختلف الأعمار ويظهر جليا في الديانات و الأساطير و الخرافات و الطقوس السحرية.
ولقد سافر يونغ مرارا إلى إفريقيا السوداء، إفريقيا الشمالية، والهند، وفي أمريكا أين درس بالخصوص تقاليد الهنود الحمر، وتجدر الإشارة إلى أن يونغ تبنى في مجمل حياته فكرة تجاوز النظرة و الاتجاه الوصفي للظواهر و الأمراض العقلية و في فهم البعد الداخلي للإنسان.
فاهتم في بداية حياته بدراسات فرويد،ثم ابتعد شيئا فشيء عن أفكار فرويد، بحيث أنه لم يتقبل فكرة تصور أن الطاقة الجنسية “الليبيدو” تكون محدودة، بالنسبة إلى الحاجة لنظرية في البعد جنسي للإنسان و ظهر ذلك جليا في ظهور كتاب له بعنوان :
” الشكل التحولي و الرمزية في الليبيدو” سنة 1912 أين شرح يونغ فكرته حول اللاشعور الجماعي.
البنية الرباعية للنفس:
وضع يونغ بنية رباعية خاصة بالنفس الإنسانية، انطلاقا من أربع وظائف نفسية، تحدد و تميز مختلف الأنماط البشرية وهي: التفكير، الحدس، العاطفة، و الإحساس.
وهذه الوظائف الأربع تكون أداة بها يمكن للفرد أن يستغلها في سبيل تطوره و تغيره أو تحوله.
و كانت نظرة يونغ للإنسان نظرة دينامية ويمكن لنا أن نلخصها في تصورين اثنين هما: الكينونة”كيف يكون؟” والتصور الثاني هو التحول “إلى ماذا يتحول؟”
و عند الإنسان العالم يكون مدرك لديه بفضل تكون الأنا، لكن القوة الأحادية لهذا الأخير لا يجب أن تتجاوز الحدود، ومن جانب آخر الأنا يجب عله أن لا ينسلخ من جذوره أصله.
وفي المخطط الجماعي تكون سلوكاته في هذه الحالة منطلقات سيئة و غير مقبولة من طرف الجماعة المنتمي إلها الأنا.
و العصاب مثلا لا يرجع فقط كما قال فرويد إلى أحداث الماضي الصادمة خاصة الطفولية بل إلى الوضعية الآنية للفرد؛ وتعديل الوضع بدون التأثر بمعارضة التيار النفسي ينشأ بتحديث النفس الإنسانية و يكون ذلك مثلا بسبر الجانب الداخلي و الغامض لها.
الشخصية: هي الجزء لا يتجزأ منا، جلية وظاهرة، مشعة كما نظهرها للآخرين وهي الأنا الاجتماعي.
الظل: الجزء اللاواعي في شخصيتنا غير جلي ، وهو مجمل قوانا التي نخفيها لكن ليس بالضرورة أنها تسيطر بصورة كاملة علينا.
و يوجد هناك توازن بين الشخصية والظل وإلا لم تكن هناك عفوية أبدا في سلوكاتنا أو لن يكون هناك مكان لما هو عفوي و تلقائي ،و هذا التوازن يكون خاضع و تابع لإطار اجتماعي ثقافي.
اللاوعي الجماعي:من مظاهره الأنماط والموروثات البدائية أو القديمة التي تصور الصور القديمة مثل التنين، الجنة المفقودة.. هذه الصور تكون في عمق الإنسانية، ونجدها عند كل فرد، في شتى الأماكن و مختلف الأزمان، وتكون بجانب الذكريات الشخصية، وتظهر في الأحلام و الهذاءات والفن كالرسومات.
و يميز يونغ عدة طبقات في اللاوعي الجماعي:
الطبقة الأولى: تكمن في اللاوعي الفردي
الطبقة الثانية : تكون في اللاوعي الجماعي العائلي
الطبقة الثالثة: تظهر في اللاوعي الجماعي الخاص بسلالات عرقية ومجموعات ثقافية قد تنتمي إلها العائلة.
فوق كل هذا يوجد اللاوعي الجماعي المشترك وهذا ما نجده عند كل الكائنات البشرية مثل الخوف من الظلمات، الغرائز..الخ
و في هذا النمط من اللاوعي توجد البنيات القاعدية، و قانون عام به يمكن لهذا اللاوعي أن يجسد و يظهر كل هذا في الموروثات الإنسانية بفضل الأبعاد المختلفة كالخليط و التراكمات الموروثة من الأصل.
الأنماط البدائية الموروثة:
تشكل البنيات القاعدية و الإطار العام للاوعي الجماعي وبفضلها يتجسد و تكون فطرية ثابتة و نفسها عند كل الناس ، و هذه هي مضامين اللاوعي . و الأنماط الموروثة هي الأشكال الأولية و الأساسية للظواهر، و هناك أيضا الأنماط الأبوية الموروثة من عند الأب و الأم.
الأنيما: البعد الأنثوي النفسي عند الرجل
الأنيموس: البعد الذكوري النفسي عند المرأة
الذات: هي الكمال و عندما يصل هذا الجزء من أنفسنا إلى هذه الدرجة يصبح تصبح مقدسة، و لنا كلنا النزعة للبحث عن الوحدة الكاملة.
وكل أعمال يونغ مبنية علي سؤالين أساسيين هما: ما هو العالم ؟ و السؤال الثاني من أكون؟
وكان يونغ غير مقتنع بتفسيرات الإطار الديني الخاص به هذا ما دفعه إلى العمل خارج هذا الإطار و جره ذلك إلى البحث عن الكمال في شتى أبعاد النفس الإنسانية و الطب العقلي قدم له الوسيلة الأكثر ملائمة للتقرب من فهم الكمال النفسي للإنسان.
و قد عمل يونغ في مجال البحث في علم الآثار و علم الأساطير، و البعد النفسي للآثار و شبه فكرة تحويل الحديد إلى الذهب بالرغبة الإنسانية في تحويل الشخصية مكن الضعف إلى القوة، من النقص إلى الكمال.
دينامية الصور في الحلم البشري:
الحلم عند يونغ كما عند فرويد هو الطريق الأسمى و المختصر و المضمون للوصول للاوعي، و يعطي أهمية كبرى للرؤية و الرسائل التي تحملها ،و الحلم يحمل في طياته وجودية بعد نفسي خالص و موضوعي، و فهم طبيعي يؤدي مباشرة إلى تعديل ذاتي في الشخصية الإنسانية، وهو يترجم بصورة واقعية للاوعي في موضع معين، وهو أيضا يمثل الوظيفة المكملة للوعي لذا يجب أن يأخذ بعين الاعتبار شأنه شأن الحالة الواعية.
مدرسة يونغ التحليلية:
هي تيار نفسي تحليلي تبنى أفكار يونغ في فهم الاضطراب النفسي، و بالتركيب مع مبادئ فرويد التي ترجع المرض إلى تأثير البعد الجنسي للإنسان بغرائزه الجنسية المتفاعلة التي تكون كمحرك للسلوك البشري، وأضافت إلى جانب كل هذا فكرة يونغ على أن الفرد يجب أن
يضع في حسبانه الأبعاد الكامنة اللاواعية في شخصيته، و العلاج المستوحى من نظريات يونغ يساعد العميل على فهم و الوعي بالمنبع الأصلي و الجوهري لتطوير وتمنية قدراتهم النفسية بهدف علاج الاضطراب و التقليل من حدة الصراع النفسي المعاش، وهذا كله يتم بفضل تحليل الأحلام و الخيالات الخاصة بالعميل و أيضا يساهم البعد الفني كالرسومات مثلا علي الولوج لعمق النفس الإنسانية ، وتفسير التنظيمات الخاصة بالعميل بفضل الصور اللاشعورية الرمزية التي هي حسب نظر يونغ مشتركة عند كل فرد منا.
يونغ و النزوات:
انطلاقا من كونه التلميذ الأول لفرويد انشأ معه مدرسة التحليل النفسي و مثل أستاذه درس و عالج يونغ المفهوم الليبيدي للإنسان، لكن تصوره تجاوز خلافا لفرويد البعد النزوي للفرد الذي يكمن في النزوات الجنسية فقط، فأضاف يونغ نزوات الحاجة للاكتشاف كجملة محركة للسلوك الإنساني و هذا ما ساهم في تطوير البعد النزوي في التيار التحليلي النفسي المعاصر.و هذا ما استفاد منه الكثيرون من علماء النفس في عصرنا الحالي بحث أن الرغبة في الاكتشاف هي أساس تطور معرفة الطفل بعالمه الخارجي و هذا ما أكددت عليه فيما بعد أنا فرويد و ميلاني كلاين في علم النفس الطفل، و كل هذا يعود بفضل أفكار كارل يونغ الجدبدة.
العقد النفسية حسب يونغ :
يرى أن العقد النفسية مردها إلى التظاهرات أو التمثيلات النفسية الكامنة أو المكبوتة، و شرح في كتابه” دراسات في التنظيمات التشخيصية” هذه الفكرة بل و بنى انطلاقا منها برنامجا علاجيا ؛ فكان يطلب من مرضاه انطلاقا من كلمة يقترحها عليهم ببناء تنظيم أو تعبير فكري يشترك مع معنى الكلمة، وحسب رأيه هذه التنظيمات ترجع للتظاهرات النفسية الكامنة، والتي بها يمكن لنا فهم المركبات النفسية الخفية في النفس البشرية، وبفضل التعبير المتداعي يأمل يونغ في إمكانية الوصول لعلاج الهستيريا،
وكل إنتاج لغوي ينبئ عن عرض قد يكون منطلق لفهم مرض نفسي معين.
الطريقة العلاجية:
لكي نعدل السياق الخاص بالتيار النفسي للإنسان يجب معرفة كيف نصل إلى اكتشاف البعد الداخلي للإنسان؛ ولكي نصل إلى هذا يجب علينا أن نعتمد على طرق فنية احترافية للتعرف علي معنى السلوكات الإنسانية و هذا يعطينا قدرة على معرفة الأعراض المرضية للإنسان و التنبؤ بمرضه بفضل الحدس العلمي المقنن و بفضل هذا يمكننا أن نصل إلى درجة من الاحترافية في مجابهة الاضطرابات النفسية ومد العون دون تملص من المسئولية الملقاة على عاتقنا في مساعدة إنسان يبحث عن نجدة من طرف إنسان يمتلكها و مطالب بتقديمها و هنا نتكلم عن البعد الإنساني للمعالج النفسي؛ بحيث أنه لا يجب عليه أن ينظر لمضطرب بنظرة البائع للمشتري بل يجب عليه أن يضع في ذهنه فكرة أن الهدف أسمى من مقابل مالي ، فهو تعديل لشخصية، تحويل لوضع مساعدة لإنسان و بهذا يصل المعالج لأعلى درجات الكمال بل و القدسية بمجرد النجاح في تقويم سلوك مضطرب كان يشكل عبئا على كل العالم.
و وضعية المعالج يجب أن تكون وضعية موضوعية، محايدة، ولا يجب أن يعامل المعالج المضطرب على أنه طبيب بل على أنه إنسان يمد يد العون لإنسان آخر، و يجب عليه أن يعيش حالة المريض لا أن ينظر إليها عن بعد يشاركه و يسانده.
أشار يونغ فيما بعد إلى أهمية التحويل الذي هو الرابط العاطفي القائم بين المختص و العميل، و يمثل حسب يونغ الدور الفعال لتبلور التظاهرات الراجعة للمضامين اللاوعي.
في نظر يونغ العلاج النفسي يختلف بالاختلاف الطبيعة الإنسانية.
انطلاقا من العلاج النفسي المصغر يمكن أن نصل إلى شفاء الأعراض الوسواسية ، الكف.. كل هذه الأعراض التي علاجها فرويد عياديا ووضعها ضمن العلاجات الكبرى، وقد تأخذ وقتا كبير في العلاج، ولا تؤدي إلى النتيجة المرجوة و التي هي التغير الكامل و الإيجابي في الشخصية.
و منذ 1948 انشأ المعهد النفسي لكارل يونغ في زيوريخ، و الذي يضمن التكوين النفسي للأخصائيين و المتبنيين للتيار كارل يونغ في علم النفس في شتى أنحاء العالم.

أقوال و أفكار:
– “اللاشعور أو اللاوعي الجمعي هو ذلك الجانب من اللاشعور الذي يشترك فيه البشر جميعا عبر التاريخ ،و هو موروث و منتقل عبر الأجيال و يشمل على الخبرات السابقة المتراكمة منذ آلاف السنين ومادته الأساسية هي الأنماط الأولية التي هي عبارة عن استجابات الإنسان الغريزية تجاه الكون و الحياة و صور عن الخير و الشر و الشيطان و ما شابه ذلك”
2- “لا يستطيع الإنسان أن يعتمد فقط على فكرة أنه يعيش في العصر الحالي و بالتالي تتوافر لديه المؤهلات ليطلق عليه لقب إنسان معاصر، فكثيرون هم من يظنون أن كل إنسان يعيش في الوقت الحاضر هو إنسان معاصر و هذا خطأ فحسب نظري فإن الإنسان العصري هو الذي يملك أكبر قدر على الإدراك الحسي بالعصر الحديث.”

فيروز كفيف
منذ 8 سنوات
#34

السلام عليكم: ولهذا اعود واطرح سؤالي مرة اخرى لعلي اجد اجابة هذه المرة: ما الفرق بين الطب العقلي و الطب النفسي؟ (la psychologie mèdicale et la psychiatrie) .بارك الله فيكم

د. محمد الحبر
منذ 7 سنوات
#35

عذرا فيروز كفيف
لم انتبه لسؤالك فلك العتبى حتى ترضى

الفرق بين الطب النفسى والطب العقلى ينطوى تحت تشخيص المرض واعراضه و طرق علاجه ولكن نفضل استخدام مصطلح الطب النفسي وليس الطب العقلى وذلك لاسباب سافرد لك فيها مقالا كاملا فأطلعي عليها
لعلل تجدى ردا على تساؤلات تدور فى ذهنك

ودمتى بخير فيروز

تحيتى

فاطمة توفيق
منذ 7 سنوات
#36

تفسير واضح و مبسط جزاك الله خيرا

عبدالعزيز الفهد
منذ 8 سنوات
#37

يعطيك ربي العافية استفدت كثير

منال محمد محمد
منذ 8 سنوات
#38

جزاك الله الف خير

(اخصائية نفسية )
منذ 8 سنوات
#39

مشكوووووور
معلومات مفيدة جدااا

هانت
منذ 8 سنوات
#40

وفقك الله د محمد

د. محمد الحبر
منذ 8 سنوات
#41

شكرا لك هانت

بارك الله فيك

سميه الشمري
منذ 8 سنوات
#42

موضوع متكامل يعطيك العافيه

الاميرة المصرية
منذ 8 سنوات
#43

شكراا لك على المعلوماااااات الرائعة
جزاك الله خيرا

د. محمد الحبر
منذ 8 سنوات
#44

شكرا لكم

بارك الله فيكم

عبدالله بن حسن
منذ 8 سنوات
#45

جزاك الله خير

بعثره
منذ 8 سنوات
#46

مشكوور , الله يجزاك خير

حنان القرني
منذ 8 سنوات
#47

بارك الله فيك د محمد
وجزاك خيــرا

الجنرال
منذ 8 سنوات
#48

يعطيك ربي ألف عافية وإن شاء الله في ميزان حسناتك.

بنت تلمسان
منذ 8 سنوات
#49

الكثير ممن يجهل هذا ،بارك الله فيك

زهرة الحياة
منذ 12 شهر
#50

شكرا جزيلا