تعريف أمريك لاضطرابات النطق والكلام :
عدم قدرة الطفل على ممارسة الكلام بصورة عادية تناسب عمره الزمني وجنسه يتمثل ذلك في صعوبة نطق أصوات الكلام أو تركيب الأصوات مع بعضها لتكوين كلمات مفهومه أو صعوبة فهم معنى الكلام الذي يسمعه أو نطق الكلمات بصوره غير مفهومه أو عدم تركيب الكلمات في صورة جمل مفهومه أو عدم استخدام الكلام بصورة فاعلة في عملية التواصل مع الآخرين ..
هناك ثلاثة مؤشرات تدل على أن الطفل أو الشخص يعاني من اضطرابات في النطق والكلام :
1)المؤشرات الموضوعية :
وهي الخصائص التي يستطيع الأفراد الآخرين ملاحظتها لدى الفرد ،مثل: صعوبة في إخراج أللأصوات من مخارجها الصحيحة والصوت الطفل غير واضح ولغته غير مفهومه ولاتنا سب عمره وجنسه ،عدم القدرة على تركيب الكلمات بشكل صحيح ،عدم القدرة على فهم اللغة المسموعة..
2)المؤشرات الاجتماعية :
وهي عملية التواصل بين الفرد والآخرين مثل :يسئ الآخرون فهم مقاصده، يستجيبون له بصورة غير مناسبة ،يحدث ارتباك بين التحدث والمستمع ،تجاهل المتحدث وتجنب التحدث معه أو البعد عنه بأسرع مايمكن.
3)المؤشرات الشخصية :
رد فعل الفرد حيال اظطربات كلامه ومدى تأثره بذك مثال : يحاول تجنب التواصل مع الآخرين ،مما يؤثر على دراسته وعمله وعلاقته بالناس وتوافقه الأسري والشخصي يتعرض لبعض المشاكل كالقلق ،والخجل ،والانطواء ،والاكتئاب ،والعدوانية ، النشاط الزائد ..
أهم مظاهر اضطرابات النطق :
1) الحذف: نطق الكلمة ناقصة حرفا أو أكثر مثال نطق الطفل مك بدلا من سمكه ..
2) التحريف التشويه: نطق الصوت بطريقة تقربه من الصوت العادي بيد أنه لا يماثله تماما ،ويستخدم البعض مصطلح ثأثأة (الثغه) للإشارة إلى هذا النوع من الاضطرابات مثال :مدرسة تنطق – مدرثه .
3) الإبدال : يتضمن الإبدال نطق صوت بدلا من أخر عند الكلام ،وقد يحدث نتيجة تحرك نقطة المخرج .مثال جبنه ينطقها دبنه
4)الأضافه :يتضمن هذا الاضطراب إضافة صوتا زائد إلى الكلمة الأصلية وقد يسمع صوت الواحد وكأنه يتكرر مثال :سصباح الخير ، سسلام عليكم
أهم الطرق المستخدمة من قبل أخصائي النطق والتخاطب لعلاج اضطرابات النطق والتخاطب :
1) تقييم النطق عند الطفل وذلك بأجراء مقابله شخصية لطفل (الاستماع إلى كلام الطفل )
2 ) ملاحظة الطفل أثناء كلامه لتسجيل ما يصاحبه من أعراض سواء في عملية التنفس أو الحركات الغير منتظمة في الرأس ،حركة الفم والفك ملاحظة الشفتين ،وعملية الكلام عند الطفل
3) التنبؤ بمستقبل الحالة
4) وضع (خطه علاجيه نطقيه ) تناسب الطفل.
5) تقييم البرنامج العلاجي ..
المرجع : من محاضرات الدكتوره
حنان هويدي
كاتب المقال :
سلطانه الجابر
الزيارات:
16371
مشاركه المقال :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*


التعليقات

هديل الحسن
منذ 4 سنوات
#1

بارك الله فيك
can you help me to know what is the different between articulation and phonology disorder
thank you

نونوو
منذ 6 سنوات
#2

جزاك الله كل خير

هنوف الرحيلي
منذ 8 سنوات
#3

يعطيك العافيه
معلومات قيمة بشكل واضح ومبسط
شكرا لك

بهلول
منذ 8 سنوات
#4

شكرررررررررررررررررررررررررررررررررررررااااااااااااااااااااااااااااااااا