درر إبن الجوزي

[FONT=Times New Roman]جالس البكائي[/FONT][FONT=Times New Roman]ن .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]يامن قد كثر تردد ه الى المجلس ولم تزل قسوة قلبه ، لاتضجر فللدوام أثر ، جالس البكائين يتعد اليك حزنهم ، فتأثير الصحبة لايخفى ، أما ترى دون البقل أخضر ؟ يامن يشاهد مايجري على الخائفين ولاينزعج ، أقل الاقسام أن يبكي رحمة لهم ، اذا رأيت الثكلى تتقلقل فلا بد من رحمة الجنس .. [/FONT]

[FONT=Times New Roman]مثل لنفسك … [/FONT]
[FONT=Times New Roman]ياهذا مثل لنفسك في زاوية من زوايا جهنم وانت تبكي أبداً، وأبوابها مغلقة وسقوفها مطبقة وهي سوداء مظلمة لارفيق تأنس به ولاصديق تشكو اليه ولانوم يريح ولانفس . قال كعب : ان اهل النار ليأكلون أيديهم الى المناكب من الندامة على تفريطهم ومايشعرون بذلك .. [/FONT]

[FONT=Times New Roman]تفاوت الهمم … [/FONT]
[FONT=Times New Roman]الهمم تتفاوت في جميع الحيوانات ، العنكبوت من حين يولد ينسج لنفسه بيتاً ولايقبل منة الأم والحية تطلب ماحفرة غيرها اذا طبعها الظلم ، الغراب يتبع الجيف والأسد لايأكل البايت والكلب ينضنض لترمى له لقمة والفيل يتملق حتى يأكل للصيد كلاب واللمدبغة كلاب أين الانفه ؟ النحل يغضب فيترضى من لجاج والخنفساء تطرد فتعود الاختبار يظهر جواهر الرجال .. [/FONT]

[FONT=Times New Roman] الأولاد نعمة .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman] من أعظم نعم الله على الانسان في هذه الحياة نعمة الأولاد ، فهم منحة لإلهية وهبة ربانية يختص الله بها من يشاء من عباده ولوكان فقيرا ويمنعها عمن يشاء من خلقه ولو كان غنيا ,, قال الله تعالى ((( لله ملك السماوات والأرض يخلق مايشاء يهب لمن يشاء إناثا ويهب لمن يشاء الذكور * أويزوجهم ذكرانا وإناثا ويجعل من يشاء عقيما إنه عليم قدير .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman] وإذا اردت أن تعرف عظيم منة الله الله عليك بهذه النعمة فانظر الى من حرمها كيف يحترق ويتمنى ان يرزق ولدا يملأ عليه دنياهفرحا وسرورا .. [/FONT]

[FONT=Times New Roman] الأولاد زينة … [/FONT]
[FONT=Times New Roman] فهم زينة الحياة الدنيا ، وهم زهرتها يخففون عن ابائهم متاعب الحياة وهمومها وجودهم في اليبت كالأزهارفي الحدائق [/FONT]
[FONT=Times New Roman] يضفون عليه البهجة والسرور تسر الفؤاد مشاهدتهم وتقر العين رؤيتهم وتبتهج النفس بمحادثتهم قال تعالى (( المال والبنون زينة الحياة الدنيا )) [/FONT]
[FONT=Times New Roman] وهم بسمة الأمل وأريج النفس وريحان القلب وهم الاكباد التي تمشي على الارض .[/FONT]
[FONT=Times New Roman] وإنما اولادنا بينــــــــــــنا أكبادنا تمشي على الارض [/FONT]
[FONT=Times New Roman] لوهبت الريح على بعضهم لامتنعت عيني من الغمض .[/FONT]


[FONT=Times New Roman]يامن سوف بالمتاب .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]يامن سوف بالمتاب حتى شاب يامن ضيع في الغفلة ايام الشباب يامطرودا بذنوبه عن الباب اذا كنت في الشباب غافلا وفي المشيب مسرفا متى تقف بالباب ؟ كم عوملت على الوفاء ؟ ماهكذا فعل الاحباب الظاهر منك عامر والباطن ويحك خراب ، كم عصيان كم مخالفة كم رياء كم حجاب ؟ ولى طيب العمر في الخطايا ياترى متى يعود الصواب ..؟ [/FONT]

[FONT=Times New Roman]يامن مات قلبه .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]يامن ماتب قلبه ، أي شيء تنفع حياة البدن اذا لم تفرق بين القبيح والحسن ؟ سلبك المشيب من الشباب فأين البكاء واين الحزن ؟ اذا كان الفلب خرابا من التفوى فما ينفع البكاء في الدمن ؟ ياقتيل الهجران هذا او ان الصلح بادر عسى يزول الحزن .. [/FONT]

[FONT=Times New Roman]ياراحلا بلا زاد .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]ياراحلا بلا زاد والسفر بعيد والعين جامدة والقلب اقسى من الحديد ، من اولى منك بالضراء ؟ وانت تغرف في بحر المعاصي في كل يوم جديد ما ايقظك الشباب ولاانذرك الاكتهال ولانهاك المشيب ماارى صلاحك الا بعيد فديت اهل العزائم لقد نالوا من الفضل المزيد .. [/FONT]

[FONT=Times New Roman]يابن ادم ما اغفلك .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]يابن ادم من اغفلك ؟ وعن الصواب ما ابعدك ؟ كأنك بالموت قد فاجأك وملك الموت قد وافاك ، فيئس منك الطبيب وفارقك الحبيب وتفجع لفقدك كل قريب ، فوقعت في الحسرة وجفتك العبرة وبطل منك اللسان بعد الفصاحة والبيان وادرجت في الاكفان وازعجت عن الاوطان وصار القبر ماواك والى يوم القيامة مثواك وفارقك الاهل والاخوان ووقع بهم عنك السلو والنسيان فان كان لك منزل سكنوه او كنت ذا مال اقتسموه … [/FONT]

[FONT=Times New Roman]اذكر ماوصفته واحفظ ماحكيته .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]ياهذا اذكر ماوصفته واحفظ ماحكيته وعليك بالصوم والاجتهاد والطاعة لرب العباد ومراقبته في الليل والنهار والتضرع اليه في ظلمات الاسحار ياهذا عمرك انفاس معدودة وعليك رقيب يحصيها لاتنس الموت فانه لاينساك ..[/FONT]

[FONT=Times New Roman](( إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار .)) [/FONT]
[FONT=Times New Roman]الويل لأهل الظلم من ثقل الأوزار . ذكرهم بالقبائح قد ملأ الأقطار ، يكفيهم أنهم قد وسموا بالأشرار ، ذهبت لذاتهم بما ظلموا وبقي العار ، وداروا الى دار العقاب وملك الغير الدار ، وخلوا بالعذاب في بطون تلك الاحجار ، فلامعيث ولاأنيس ولارفيق ولاجار ، ولاراحة لهم ولاسكون ولامزار ، سالت دموع أسفهم على مسلفهم كالأنهار شيدوا بنيان الأمل فإ ذا به قد انهار اماعلموا ان الله جار المظلوم ممن جار فاذا قاموا في القيامة زاد البلاء على المقدار .. (( سرابيلهم من قطران وتغشى وجوههم النار )) لايغرنك صفاء عيشهم كل الأخير أكدار (( إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار ) .[/FONT]

[FONT=Times New Roman]يامن لايردعه مايسمعه .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]يامن لايردعه مايسمعه ، يامن لايقنعه مايجمعه ، أما القبر عن قريب موضعه ؟ أما اللحد عن قريب مضجعه ؟ أما يرجع عنه من يشيعة ، ويأخذ ماجمعه أجمعه ؟ كم يخرق خرقا بالخطأ ثم لايرفعه ؟ كم يحطه القبيح والنصح يرفعه ؟ كم يعلم غرور الهوى وهو يتبعه ؟ [/FONT]
[FONT=Times New Roman]لاتعذلنه فان العذل يولعه ………. قد قلت حقا لكن ليس يسمعه .. [/FONT]

[FONT=Times New Roman]تأملوا عواقب الصبر . [/FONT]
[FONT=Times New Roman]إخواني ، تأملوا عواقب الصبر ، وتخايلوا في البلاء نور الأجر ، فمن تصور زوال المحن وبقاء الثناء هان الابتلاء عليه ، ومن تفكر في زوال اللذات وبقاء العار هان تركها عنده ، ومايلاحظ العواقب الابصر ثاقب . [/FONT]

[FONT=Times New Roman]يالاحقا بآبائه وأمهاته .. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]يالاحقا بآبائه وأمهاته ، لابد ان يصير الطلا الى مهاته . يامن جل همته خياطه وطهاته ، يقلبه الهوى وهو غالب دهاته ان كان لك في تفريطك عذر فهاته ، يامتيما بالدنيا في ثياب صب يامن أتى المعاصي ونسي الرب يامدنفا بالخطايا ومااستطب يااسير فخ الأماني ومانال الحب ، [/FONT]
[FONT=Times New Roman]اخواني ذهبت الشبيبة الحبيبة ، ونبال المصيبة بها مصيبة كانت اوقات الشباب كفصل الربيع ، وساعاته كأيام التشريق والعيش فيها كنوز الرياض ، فأقبل الشيب بعد بالفناء ويوعد بصفر الأناء فحل المرة واحل المريرة . [/FONT]
[FONT=Wingdings]n[/FONT][FONT=Times New Roman]الطلاء … ولد الظبي ساعة يولد والصغير من كل شي ء .[/FONT]
[FONT=Wingdings]n [/FONT][FONT=Times New Roman]المهاة .. البقرة الوحشية . [/FONT]
[FONT=Wingdings]n [/FONT][FONT=Times New Roman]الصفر : الخالي . [/FONT]

[FONT=Times New Roman]لايغرنكم الإمهاال.. [/FONT]
[FONT=Times New Roman]ياأهل الذنوب لايغرنكم الامهال ، فانما هي ايام وليال رب مشغول بلذاته عن ذكر تخريب ذاته يلهو بأمله عن تجويد عمله يتقلب في اغرضاه ناسيا قرب امراضه بغته الفاجع بباسه فأخذه عن أهله وجلاسه
[/FONT]

كاتب المقال :
ام الحسن
الزيارات:
3253
مشاركه المقال :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*


التعليقات

وليد بن شويخ
منذ 8 سنوات
#1

[font=”arial black”]جزاك الله خيرا أم الحسن ونفع الله بك الإسلام والمسلمين كلام جميل واختيار رائع مأجورة بإذن الله[font]